الخميس، 4 سبتمبر، 2014

51) وسائل دفع الخواطر الردية :

 :
يحدد لنا حضرة الشيخ عبيد الله أحرار قدس سره (ت  895 هـ) عدة وسائل لدفع الخواطر الرديئة، فيقول : ((دفع الخواطر الرديئة والمقتضيات الطبيعية لا يحصل إلَّا بأحد أمور ثلاثة:

أولها: أن يشتغل بما قرره السادات في الطريقة العلية مع اختيار رياضة طريقتهم ومجاهدتهم.

 ثانيها: ألَّا يرى لنفسه حولًا ولا قوة؛ بحيث يتحقق أنه لا يقدر أن يزيل حجابًا ما لم يزله عنه تعالى، فيتضرع إليه سبحانه حتى يخلصه من الحجب.

 ثالثها: أن يكون متوجهًا إلى شيخه يستمد منه ويعتمد أنَّه لا يقدر أن يتوجه إلى الله تعالى إلَّا بواسطته، وهذا أقرب الطرق وأسهلها وأحسنها، ولا بد أن يصل من هذا الطريق إلى المقصود الأصلي الحقيقي)) [مولانا محمد أمين الكردى، "المواهب السرمدية"، (ص 169-170)].

ويمكننا القول بأن دفع الخواطر هو مقدمة أولية للوصول لغاية السلوك بالحضور الدائم مع الله تعالى، ولا يمكن هذا الحضور إلا بأكثر من مقدمة مرتبة بعضها على بعض، أولها: دفع الخواطر، ومتى اندفعت الخواطر الردية، حصلت جمعية الخاطر على الله تعالى، فيصح منه التوجه إلى الله تعالى، ويحصل الحضور مع الله تعالى، وهو المقصود. (عصام أنس الزفتاوى).

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالك ياشيخ عصام.ممكن نتعرف علي حضرتك واظن والله اعلم اننا نعرف بعض لست متاكد. انا اخوك الفقير الي الله تعالي محمدايمن الرفاعي نسبا النقشبندي طريقة ومن مواليد شبرا منية السيرج وسكان المدينة المنورة علي صاحبها ازكي الصلوات والتسليمات . وسؤال من هو الان اكبر شيخ للطريقة النقشبندية الوارث للسر بمصر الان واين يسكن وكيف الوصول اليه بارك الله فيكم وعليكم وجزاكم الله خيرا كثيرا

عصام أنس الزفتاوى يقول...

عناية اﻷستاذ محمد أيمن الرفاعى برجاء التكرم بمراسلتى على البريد اﻷلكترونى esamanas@gmail.com
أو مراسلتى على رسائل الخاص على صفحة الفيس بوك.
وشيخ الطريقة النقشبندية حاليا هو موﻻنا الشيخ محمد نجم الدين الكردى نفعنا الله به.

ابحث

Google